رِواق أبنائي للتعليم
أسرة رواق أبنائي للتعليم ترحب بكم وتتمنى لكم مقاما طيبا
ننتظر تسجيلكم

رِواق أبنائي للتعليم

رِواق تعليمي تفاعلي يعتني بتغطية كامل النواحي التعليمية للطالب و المعلم و الهيئات التعليمية
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتيب لتعليم قراءة الوقت للسنة الثانية ابتدائي
الخميس 18 يناير 2018, 21:41 من طرف MUNA Man

» الوجيز لقواعد اللغة الفرنسية
الخميس 18 يناير 2018, 21:29 من طرف MUNA Man

» السلسلة الوظيفية...فيزياء الثالثة متوسط
السبت 06 يناير 2018, 00:12 من طرف MUNA Man

» السلسلة الطاقوية ...فيزياء الثالثة متوسط
السبت 06 يناير 2018, 00:04 من طرف MUNA Man

»  _مدخل للاعداد النسبية_تمثيلها على مستقيم مدرج
الخميس 04 يناير 2018, 12:31 من طرف سفانة

» فيزياء السنة الثانية متوسط _الذرة والجزي_
الخميس 04 يناير 2018, 12:17 من طرف سفانة

» مفهوم قوى عدد نسبي
الخميس 04 يناير 2018, 12:03 من طرف MUNA Man

» فيديو يشرح طريقة _ترييض مسالة_
الخميس 04 يناير 2018, 11:57 من طرف MUNA Man

» فيديو شرخ مفهوم الشفرة الوراثية
الخميس 04 يناير 2018, 11:51 من طرف MUNA Man

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 الآباء ...و المعلمبن شركاء في التعلبم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MUNA Man
المديرة
المديرة


عدد المساهمات : 149
تاريخ التسجيل : 06/11/2013

مُساهمةموضوع: الآباء ...و المعلمبن شركاء في التعلبم   الإثنين 01 يناير 2018, 15:46

الآباء ...و المعلمبن شركاء في التعلبم
هناك شريك لا يمكن إغفال دوره الأساسي في تحقيق النجاح أو الفشل الأبناء ..إنهم الآباء.

كلما تابعت الأسرة المسار الدراسي للتلميذ ،سهل عليها أمر اكتشاف الثغرات والسلبيات من أجل تحسين مستواه ،من خلال فتح الحوار الجاد معه ،ومن ثمة يكون التواصل مع المعلم ، لإيجاد حل للمشكل قبل تفاقمه ، وقد يكون للمعلم إضاءات وملاحظات تُسهم في إنارة جوانب أخرى غفل عنها الآباء..

زيارة الآباء تعد من السلوكيات التي توطد العلاقة بين الأسرة والمعلم في سبيل هدف واحد ،هو تحقيق نجاح التلميذ   ، والأخذ بيده ليسير بخطى واثقة في دروب التفوق والتميز، بتوفير الأجواء المناسبة للدراسة في البيت، من هدوء ومتابعة لإنجاز الوظائف ،وتنظيم الوقت بين اللعب ،واستعمال الحاسوب ،أو الهاتف ،والنوم ،وحل الواجبات ، من خلال تعليم الابن ومساعدته على وضع جدول يومي متوازن يسعى للالتزام بتنفيذه على أكمل وجه.

إلا أن تنصل بعض الآباء عن مسؤولياتهم ،وتحميل وزر فشل الابن إلى المعلم وحده هو الظلم بعينه، لأن وظيفة المعلم مهما كانت جوهرية إلا أنها تظل قاصرة ،وفي حاجة إلى شريك يقدم يد العون ،فمهما استعان بوسائل التعزيز أو العقاب إلا أنّ دعم الآباء يظل أكثر فاعلية .

_________________
 ترحموا على والدي جزاكم الله خير .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الآباء ...و المعلمبن شركاء في التعلبم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رِواق أبنائي للتعليم :: رواق الإهتمامات التربوية :: تبادل الخبرات في الشؤون التعليمية ، الوطنية والعربية-
انتقل الى: